القرضاوي يطمئن على القرني.. والأخير مازحًا: “لا تسافر” كتابي الجديد

السبيل - متابعات

اطمأن رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين، الدكتور يوسف القرضاوي على الداعية السعودي المعروف الشيخ عائض القرني الذي تعرض قبل شهر إلى محاولة اغتيال في الفلبين.


وقال القرضاوي في اتصال هاتفي مع القرني إن محبّته وصلت إلى "كل الأخوة في بلاد الخليج والعرب والمسلمين"، وأضاف: "ربنا يكرمك يا شيخ عائض".

حديث القرضاوي للقرني وثّقه الداعية السعودية سلمان العودة الذي يقضي إجازة في قطر حيث يقيم القرضاوي.

واستذكر العودة مواقف طريفة جرت بينه وبين القرني، قائلا: "سألوه بعد الحادثة في الفلبين، وش الكتاب الجديد اللي بتألفه بعد لا تحزن، قال لا تسافر".

وتابع: "وفي حواره مع قناة الجزيرة يقول إذا لم تصبك حوادث وأمراض وغيرها فتموت وأنت بصحة جيدة، ومرّة يتندر على نفسه يمدح واحد يقول (شبهته بالشافعي وأحمد وعائض القرني في الإتقان)".

وأكمل: "بعد وفاة ابن باز وابن عثيمين يقول أنا أشعر أن الحمل ثقل علي الآن، وبعد اغتيال أمير المؤمنين عمر بن الخطاب رضي الله عنه قال إن المجموعة ذاتها حاولت المجموعة ذاتها اغتيال الشيخ عائض القرني، لكن الله نجاه".

Related posts