سفير فلبين: مهتمون بالاستثمار بمصر في مجال صناعة السفن والمزارع السمكية

كتب - أحمد عمار:

بحث علاء عمر الرئيس التنفيذي للهيئة العامة للاستثمار والمناطق الحرة خلال اجتماعاً بمقر الهيئة مع ليسلى بايا سفير دولة الفلبين لدى القاهرة، سبل التعاون المصري الفلبيني استثمارياً في عددٍ من القطاعات ذات الاهتمام المشترك، وكيفية تطوير العلاقات الاقتصادية والتجارية بين البلدين.

ووفقًا لبيان لهيئة الاستثمار اليوم الأحد تلقى مصراوي نسخة منه، استعرض علاء عمر خلال اللقاء ملامح المناخ الاستثماري بمصر خلال الفترة الحالية، وأنظمة الاستثمار المختلفة والتي تشتمل على نظامَي المناطق الحرة والمناطق الاستثمارية.

كما قام عمر بعرض الفرص الواعدة بمنطقة محور قناة السويس، خاصةً في مجال الخدمات اللوجستية واستصلاح الأراضي الزراعية، والتي يمكن للشركات الفلبينية الاستثمار فيها سواء بالمشاركة مع الشركات المصرية أو من خلال الاستثمار المباشر.

وقام أيضًا باستعراض أهم القطاعات التنموية المتاحة للاستثمار في مصر، والتي تتماشى مع نشاط كبرى الشركات الفلبينية واهتمامات مجتمع الأعمال بالفلبين، ومنها مجال صناعة السفن، وإقامة المزارع السمكية، ومجال صناعة المنسوجات والملابس الجاهزة.

وأشار عمر إلى إمكانية التعاون والتكامل في هذا المجال مع المصانع المصرية العاملة بقطاع الغزل والنسيج، بالإضافة إلى قطاعي الأغذية وتجارة التجزئة، وذلك من خلال إمكانية إقامة فروع لسلسلة محلات (shoemart) الفلبينية بمصر، والتي تشتهر بصناعة الجلود وفقاً لأحدث المواصفات والتقنيات العالمية.

من جانبه، أبدى سفير دولة الفلبين اهتماماً كبيراً بإمكانية إقامة مشروعات فلبينية في مجال صناعة السفن والمزارع السمكية، كما استعرض خلال اللقاء مناخ الاستثمار في بلاده، لافتًا إلى أن الفلبين تحتل المركز الرابع في مجال صناعة السفن عالمياً، كما أوضح دور وأهمية المنتجات والمشروعات الفلبينية في الأسواق الآسيوية.

وتطرق السفير إلى الاحتفال بمناسبة مرور 70 عاماً على العلاقات المصرية الفلبينية في الأول من شهر يونيو 2016، كما ناقش مع الرئيس التنفيذي لهيئة الاستثمار الاستعدادات الحالية لعقد مؤتمر الدول الآسيوية في مصر.

Related posts